Home من نحن

من نحن

ما هو النادي الليبي للعلوم ؟

إيمانا منا بأن العلم هو الأداة الحقيقية للتغيير في كل المجتمعات، وهو المقياس الحقيقي لتقدم الأمم والدول، أُنشئ “النادي الليبي للعلوم” سنة 2014، وهو عبارة عن منصة إلكترونية تطوعية شبابية تهدف إلى إثراء المحتوى العلمي الليبي خصوصاً، والعربي عموماً على الانترنت، عن طريق ترجمة وإعداد المقالات العلمية باللغة العربيّة، ساعين في ذلك إلى تحري المصداقية بنقل المعلومة من مصادرها الموثوقة مع احترام حقوق الملكية الفكرية.

ويوفر النادي حيزاً للتواصل العلمي بين الشغوفين والمهتمين بالعلوم وعامة الناس، ، ويسعى لدعم وتحفيز روح البحث والنقاش العلمي في المجتمعات العربية ، عبر ما يقدمه أعضائه من معارف يحاولون  قدر الإمكان تبسيطها للمتلقي .

 

أهداف النادي الليبي للعلوم:

  1. المساهمة في تنمية الوعي بالعلوم في المجتمعات العربية.
  2. المساهمة في إثراء المحتوى العلمي العربي على الإنترنت.
  3. المساهمة في خلق فضاء إلكتروني علمي  للمهتمين بالعلوم لتبادل المعلومات والأفكار.
  4. المساهمة في دعم نتائج دراسات الباحثين العرب وخصوصا في ليبيا لتسليط مزيد من الضوء عليها.
  5. المساهمة في تطوير الأداء العلمي والمهني لأعضاء النادي.

 

نشاط النادي الليبي للعلوم:

يحدد نشاط النادي الليبي للعلوم في سبيل تحقيق الأهداف المنصوص عليها في المادة الثالثة، فيما يلي:

  1. النشاط على موقعنا الالكتروني.
  2. النشاط على مواقع التواصل الاجتماعي.
  3. تأليف وترجمة المقالات العلمية في مجال اهتمامات النادي من مصادرها الموثوقة.
  4. التعاون مع مبادرات نشر العلوم الناشطة على شبكة الإنترننت والتي تشاركنا نفس الأهداف

وكذا المشاركة في تنظيم مؤتمرات وندوات علمية  مع الجهات الصديقة الناشطة ميدانياً.

  1. نشر نتائج وتوصيات الباحثين الليبيين خصوصا، والعرب عموما في مجال اهتمامات النادي.
  2. إنشاء تطبيق على الهواتف المحمولة؛ ليسهل على المهتمين متابعة نشاطاتنا.
  3. استخدام أدوات شرح عصرية، باستخدام برامج تعديل الوسائط؛ لتبسيط المواد العلمية التي نقدمها .
  4. تنظيم رحلات علمية ميدانية لأعضاء النادي وإقامة مسابقات وفعاليات ان أمكن.
  5. إنشاء دورية مطبوعة فصلية لابقاء القارئ في تواصل دائم مع جديد العلوم .

ثوابتنا:

المصداقية: يتحرى النادي الدقّة العلمية في نقل الأخبار دون تغيير المادة العلمية بأي شكل من الأشكال.

 

الاحترام المتبادل: يتحرى النادي أقصى درجات العمل الجماعي المبني على الاحترام المتبادل لوجهات النظر لكل أعضاء النادي سواء كانوا إداريين، مشرفين، أو أعضاء.

 

الملكية الفكرية: يشير النادي لحقوق المؤلف/المؤلفين أفراداً كانوا أو مؤسسات كالمراكز والمنظمات والجامعات عند إعادة نشر مجهوداتهم العلمية، ودائما ما نتحرى التأكد من مصادر هذه البحوث وكذا ارفاقها .

المنهجية العلمية : يحرص النادي على نقل الخبر العلمي بكل مهنية وحيادية بالاعتماد على الحقائق العلمية والطرق المنطقية في النقاش.

الحيادية: ينأى النادي عن الخوض في أي جدالات سياسية ،عرقية أ ودينية

 

شعار النادي:

“بالعلم نرتقي” (عندما يكون العلم والمنهج العلمي مترسخا في العقول سنرتقي على جميع الأصعدة وسنتجه نحو التقدم والازدهار )